خريف رجل ..

6f7485339c04c077deb0ecd24ee43de3

خريف رجل ..

     تتساقط الأوراق مني كأوراق الخريف ، انظر إليها باستغراب أتسأل لماذا سقطت وأبتسم فالإجابة معروفة لدي لقد جفت ، التقطت ورقه وقرأت ما فيها فوجدتها تحكي عني ، في المرحلة الابتدائية ، كنت طفلاً حينها ، بكيت كثيراً وضحكت كثيراً ، وأخذت الثانية فوجدتها تتكلم عن عملي الذي اجتهدت فيه ، وأخرى عن الدراسة والمثابرة والنجاح ، وأخرى عن التجارة والربح والخسارة ، وأخرى عن الحب تلك المتعة الأبدية أو التي كنت أضنها أبديه سقطت .

     تأمل الأخيرة كثيراً ، فكيف تسقط ورقة الحب ؟ ولم أمت بعد ؟ كيف يسقط الحب ؟ وما زال قلبي ينبض بالحياة ، وضعتها على الأرض برفق فلا حيلة لدي ، لقد سقطت كما سقط غيرها من صداقه وقرابة وصحبه وعمل ، وبقيت أنا وحدي ، انفض الغبار عن ذاتي ، فسقطت كل أوراقي لا أدري أتركها على الأرض ؟ أم اجمعها ثانية وأضعها على الرف ؟ مثل أي كتاب قرأته فتصبح ذكريات زمن بدلاً من أن تصبح ذكريات فرد .

     بدأت اجمعها ، ورقة تلو الأخرى ، فوجدتها أوراقاً كثيرة ، هل عشت كل تلك الذكريات ؟ كيف سقطت مني دون أن أشعر ؟ كيف فرطت في ذكرياتي ؟ الم تكن تلك الذكريات جميله ؟ الم تكن تمثل حياتي التي عشتها بالحب والألم والسرور والحزن ؟

     تلمست وجهي ، لكي اكتشف الحقيقة ، لمست عيناي التي كنت انظر بها للدنيا تلك العين التي كانت صلتي بالعالم نقلت لي الجمال والحياة والربيع ، وشفتاي اللتان نطقتها بكل شيء كنت أحبه وأكرهه ، وأذني التي سمعت ما يمتعني وما يؤلمني ، وجهي الذي أقبلت به على الدنيا لقد غزته التجاعيد وضعف البصر وثقل اللسان وخف السمع .

     عرفت لماذا سقطت أوراقي ، لقد سقطت لأنه الخريف ، خريف رجل ، يأتي مره واحده ، فتسقط أوراقه صفراء ، وقد يبست ، أغمضت عيني وتمنيت أن يعود الربيع لي مثلما يعود للأشجار وأنا مدرك أن الحياة لا تعود لبني بالبشر ثانية .

دقائقنا .. ثواني .. 

جميله الصوره ، لم التقطها لأنال اعجاب احد .. بل لكي يمر الوقت ، لكي اقتل الدقائق والساعات والايام .. كان الوقت طويلا ، لا ينتهي ، والدقيقة ، تقف دقاائق قبل ان تمر ،  والساعة عقاربها تتحجر عند كل فاصلة فتسحب احداها الاخرى ، وفجأة ، انقلبت الايام الى ساعات والساعات الى دقائق والدقائق الى ثواني ، تسبقني ، وتجرني ، وانا سعيد بمن استحث الزمن في قلبي ، لكي يجري سريعا سريعا ، فركضت خلفه ، دون ان افكر في شيء سواه ، او شيء غيره ، وقف كل شيء عنده ، الى الزمن الذي كان يسرع ، ويسرع ، ويسرع ، حتى تلاشى .

شتات ..

التخلص_من_الخوف_من_الموت

لا ادري ما الذي اريد ان اكتبه اليوم .. فداخلي متناقضات كثيرة تحجب عن عقلي امور مهمة اخرى كان من الواجب ان اضعها موضع الاهتمام ، وليس من المهم ان اذكر تلك الامور ، فاهتماماتي انا ربما تكون خارج اهتمامات غيري من البشر .

متناقضات تملؤني ، بتفكير مشتت ، يخرج عن نطاق سيطرة العقل ، ويمنعني من التركيز فلا اضع نقاط الاهتمام التي اريدها في موضعها الصحيح ، ولا أنظر لها بالشكل الصحيح ، فتلتبس مع افكار الشتات ، فيقتبس منها ما يزعجني ، وتقتبس هي منه الضبابية ، والاختفاء ، خلف الف فكرة اخرى .

متناقضات تجعلني افكر الف مره في موضوع ، واضع الف فكرة ، ثم اكتشف انه اختفى من موضعه ، واكتشف ان حلولي تبعثرت ، في افق اراه ولا المسه ، تبتعد لكنها لا تختفي ، وتتابع الافكار ، وتكثر الافاق ، ويتراكم الضباب ، واجد الشتات من جديد يملؤني .

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 6

 

IMG_20170726_132203

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 6

تسير الايام من شوق الى شوق .. ومن لهفة الى لهفة .. ومن كلام الى كلام .. ولا نلتقي .. كان اشتياقي كبيرا جدا .. جدا .. ولهفتي للقاء .. اكبر .. وحبي .. في صدري .. لم اخبرك .. به .. كلما هممت بان اخبرك .. حدثت تفسي باننا لازلنا في البدايات .. فكيف ستصدقين اني .. احببتك في هذا الوقت القصير ..

لم افعل هذا وحدي.. بل أنتي كذلك .. كلانا كان واقعا في غرام الاخر .. بجنون .. لكن احدا لم يتجرا ان يصرح بحبه للاخر .. وكنت انتي اشد حذرا مني في هذه المسألة .. تتجنبين كلمة حبيبي .. حتى في سياق الكلام ..
لا ادري لما كانت ثقتي كبيرة في مشاعرك تجاهي .. وعواطفك كذلك .. ولا ادري ايضا لما مدكانت ثقتي بك قوية .. لدرجة الصراحة المطلقة ..

ربما تشجعت بسبب كلماتك التي منحتني الجرأه .. فقدفتحتي لي كل المجالات في الحديث .. فتحرأت ان اقول ما لا اقوله في الواقع ..

جميلة هي العواطف .. تنقل الانسان من كوكب الى اخر .. دون ان يشعر .. وكوكبي الان انت .. لكته كوكبي حزين ..

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 5

 

IMG_20170726_132203

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 5

عدت من رحلتي الصغيرة وانتي معي .. لأستعد لرحلتي الاخيرة .. وانتي معي ايضا سيدتي .. ولتكوني اول من يعلم برحيلي .. واول من يعلم بوصولي .. واول من يطرأ في بالي ان اتحدث معه في صباح وصولي .. كان همي ان تشعري انك مهمه .. لكنك سيدتي لم تفكري بذلك .. بل كان الموضوع محير لك .. وخلق اسأله كثيرة .. واجويه كثيرة سيدتي .. هل تعرفين لماذا تعددت الاسئلة والاجابات .. لأني لم اخبرك منذ البدايه ما اريد ان افعل حين عودتي .. ولم اخبرك بذلك الا بعد فترة سيدتي .. تذكرين ..
كان من حقي ان اخبء شيء من واقعي .. لنفسي .. ولكي لا تبنين عليه تصورات .. لكن ذلك السر الصغير الذي خبئته عنك .. اصبح في نظرك ذنب معلق في رقبتي .. واثم لا يغتفر من اثامي .. الكثيرة .. التي .. احتفضتي بها للنهاية .. ثم اخرجتيها جميعها ..

فراغ .. انا فراغ .. في فراغ .. اعرف ذلك ..

تحدثنا كثيرا .. وبدأت التفاصيل .. تتضح .. والامور تتضح .. والعلاقة تتضح .. سكره هوى .. طويله .. طويله .. لم استطع ان افق منها حتى يومي هذا .. وانتي غائبة عني .. لا زلت سكرانا .. فرحا .. او حزنا .. فخمرك .. خمر .. لا بخطأ .. ابدا

انا والايام.. أعمى في فراغ.. 3

 

جنون.. هوس.. إعجاب.. شيء غريب ان تجد أنثى تستطيع أن تجعلك تنتقل من الواقع إلى الخيال وتعود بك وهي لا تفارقك.. ألاصح انت لا تريد أن تفارقها.. ليست هي بجسدها من فعل بك هذا.. بل مجرد صوتها..
جنون.. ما أصابني جنون.. أحدثها في أقرب فرصه لدرجة اني لا أريد أن ينقطع صوتها عن اذنيما دمت في يقضه.. لثلاثة أيام اسمعها  الا فترة نومي.. جنون اعرف انه جنون.. سافرت ونقلت صوتها معي في رحلتي.. رافقتني.. وصفت لي الطرقات والفنادق.. وصفت لي شعورها وهي تتنقل في تلك الأماكن.. فتبعت خطى.. ذلك الشعور.. تبعت آثار خطواتها.. لكي اجني ذلك الشعور.. امشي وانا مقتنع اني اتبع سعادتي.. اتبع حلمي الذي تمنيت في أن أجد قلبا.. احبه بجنون.. قلبا يشعرني اني انسان..
تبعت خطاها.. بجنوني.. نسيت الدنيا معها في تلك الفترة القصيره.. لكني لم أنسى شيء مما قالت.. ولا اضن اني سانسى شيء مما قالت ما حييت..

انا والايام.. أعمى في فراغ..

IMG_20170726_132203

انا والايام.. أعمى في فراغ..

اتذكر تلك الليله جيدا.. حينها كنت لا شيء.. حينها كنت انا.. مجرد وهم.. اقنع نفسي.. بأني لازلت حيا..
اتذكر تلك الليله جيدا.. بتلك الكلمات الثقيله والنفس الثقيله.. التي رصدت حروفها في هاتفي بعنجهيه.. وتعالي.. لا أدري حينها.. لماذا لم احتقر تلك الحروف ولم أرفض من كتبها.. رغم الاحتقار الذي نقلته أناملها لهاتفي.
يمكنني أن انقل الف معنى لكي تفهم انها ليست المثقف الوحيده في العالم.. وأنه يوجد من يعرف القراءه وان هناك من يقرأ ويفهم.. على هذا الكوكب.. تضاربت في راسي الأفكار.. متى أصفعها لكي تفهم ان لها حدود .. لكني غيرت رأيي فجأه ليصبح انتظار متى تخرج تلك الحروف بلطف من تلك الأنامل العنيفه.
لا أدري ما الذي جعلني أغير رأيي في تلك اللحظة.. لكنها كانت لحظه فاصله..