نجاح وفشل ..

نجاح وفشل ..

ربما نجتهد في كتابة الرواية ، ونحرص على جودتها ونحرص على أن تنجح ، لكننا لا نملك أن نجعلها ناجحة ، فالنجاح بالمقياس العام ليس مقياس الكُتاب والنقاد والمثقفين بل هو الانتشار ، فانتشار العمل هو النجاح الأكبر الذي يجب علينا أن نسعى إليه ونجتهد في تحقيقه مع عدم اغفال الجوانب الأخرى بالتأكيد فحين نجتهد لانتشار عمل يجب أن يكون العمل جيد بالفعل .

أحياناً يكون المجتمع الثقافي ظالم ، وأحياناً يكون التسويق فاشل ، وأحياناً يكون التجاهل قاتل من وسائل الإعلام المقروءة والمسموعة والمرئية ، لكن الكاتب عليه أن يبقى على مستوى الحدث ولا ينهار فالانهيار هو تدمير الابداع وقتل الدافع للعمل في هذا المجال .

تخلق وسائل التواصل الاجتماعي فضاء جديد لكنها لا تخلق نجاحاً أو فشلاً فهي تنقل الصورة فقط ، وتساعدنا على الانتشار ، لكنا لا تضع المعايير الصحيحة لتقييم المحترفين وتميزهم ، بل هي أكثر نجاحاً في تقييم المنحرفين ، فكرياً وأخلاقياً ، ورغم ذلك تبقى هي الحل الأكثر نجاعة للكتاب من الوسائل الإعلامية الأخرى .