الوحدة .. 

الوحدة : ان تجلس وحدك ، تقلب تلك الافكار الراكدة في رأسك ، تعيد القديم منها وترتبه ، وتصنع الجديد ، الوحدة ملهمة ، الوحدة : هي مساحة لكي ينطلق فيها العقل دون ان يجد احدا يمنعه او يصده .

 .. ان تختنق

ان تختنق ، لا تعني انك لا تستطيع التنفس ، بل يوجد اختناق من نوع اخر ، يصنعه الحزن او التفكير المستمر في شيء مزعج ، فيجثم على الصدر ليشعرك بالضيق ، يخنقك لا لانه يمنع الهواء ، بل لانه يمنع اي شيء يبهجك او يسرك ، فبقى الضيق جاثما على صدرك .

الزمن


ليس الزمن سرور ينقضي ، ولا حزن يستمر ، بل هو خط مستقيم تعترضه الظروف كعوارض وتزول طال وقتها او قصر .

ماذا سيدتي ..

ماذا تريدين سيدتي .. ؟ انا ام الانا ؟ ماذا تنتظرين  سيدتي ؟ الخمول او الذبول ؟ 

انا ماتت معي اللحظات ورحلت من طريقي المسافات ، فاصبحت اتحرك في فراغ ، واعود الى فراغ وانام واستيقض في فراغ

وانتي سيدتي لا تزال الانا تتالق في عينيك وتشتعل ، في الرضى والخصام ، الانا سيدتي في الحب والانتقام ، الانا سيدتي ، احبها ، لانها ترتبط بك ، فانتي انيقه متالقه بها ، ولا انكر انها تلائمك ، تمتزج بثقتك ، وتمتزج بضعفك ..

انا سيدتي في خمول ، يلائمني الخمول ، يمتزج به الهدوء، ليخفي نفس تشتعل ، وذكريات لا تنمحي ، وحب عميق لدرجة انك انتي لا تصدقينه ، 

وانتي سيدتي يحاصرك الانتقام ، ويعانقك الاتهام ، ويشفي غليلك التشفي ، فانتقمي حتى تستقر نفسك سيدتي ، واتهميني بكل ما يريضيك ، وانتي تستمتعين بالتشفي .. 

تذكري اني اريد ان تشبعي الانا في داخلك واريد ان تشعري بعظمة الانتقام ، لكنك تذبلين .. وانا اريدك متألقه كعادتك .

انتي سيدتي انا ، وستظلين سيدتي انا مهما عظمة الانا في داخلك تعرفين لماذا لاني اعرف اني اكبر من تلك الانا التي ترافقك فانا في داخلك اعظم .

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 7

IMG_20170726_132203

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 7

انا .. كما انا .. مهما تعددت الاسئله .. ومهما تكررت .. سابقى .. انا بإجاباتي .. وقناعاتي .. الآ يثبت لك ذلك شيء .. انا متاكد انه لا يثبت شيء لديك ،فقنلعاتك ، تضنين انها اكبر ، واجاباتك ، متاكده انت انها صحيحة .. لذا تكررين نفس الاسئله ، لكي .. تسمعي الاجاية التي تريدين ان اقولها وتطابق ما يدور في عقلك .

خط واحد يجمعنا ، لنتفق ، وخطوط كثيره .. متقاطعه .. تجمعنا لنختلف ، وما بين الاتفاق والخلاف هوة شاسعه ، بين ما تريدين ، وما اريد ، بين ما تحلمين به ، وما استطيع فعله ، وبين ما تريدين ان اقول ، وما اقول .

عقل شيطان ، وجسد بشر ، شكل لطيف ، وروح خبيثه ، هكذا اجتمع ، في نظرك ، فككيني ان اردت ، فربما اكون جسد وروح ، وربما اكون ، شيطان خبيث ، لكن لي رجاء ، لا تجمعيها سويا ، فلا استحق ان اكون شيطان خبيث ، فهذه منزله لم اصلها بعد ، وربما اصلها على يديك .

احلام كثيره ، لا تستحقين ان تعرفيها ، تدور في راسي ، وافكار كثيرة كذلك ، ولعنات ، ليتها خرحت من قلبي كرها ، لكي تريحني ، ليتها خرحت من فم شيطان لكي تحرق ما يريد ، لكنها للاسف خرجت من قلب ، يتذمر بشوق ، ويفكر بشوق ، ويحلم بشوف ، لكنه لا يرضى ان يرجع للخلف ابدا ، مهما تعددت الخيارات ومهما تعددت الحلول .

ليس الالم الما ، بل اصبح الالم هو الخط الوحيد الذي يجمعنا سيدتي .

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 6

 

IMG_20170726_132203

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 6

تسير الايام من شوق الى شوق .. ومن لهفة الى لهفة .. ومن كلام الى كلام .. ولا نلتقي .. كان اشتياقي كبيرا جدا .. جدا .. ولهفتي للقاء .. اكبر .. وحبي .. في صدري .. لم اخبرك .. به .. كلما هممت بان اخبرك .. حدثت تفسي باننا لازلنا في البدايات .. فكيف ستصدقين اني .. احببتك في هذا الوقت القصير ..

لم افعل هذا وحدي.. بل أنتي كذلك .. كلانا كان واقعا في غرام الاخر .. بجنون .. لكن احدا لم يتجرا ان يصرح بحبه للاخر .. وكنت انتي اشد حذرا مني في هذه المسألة .. تتجنبين كلمة حبيبي .. حتى في سياق الكلام ..
لا ادري لما كانت ثقتي كبيرة في مشاعرك تجاهي .. وعواطفك كذلك .. ولا ادري ايضا لما مدكانت ثقتي بك قوية .. لدرجة الصراحة المطلقة ..

ربما تشجعت بسبب كلماتك التي منحتني الجرأه .. فقدفتحتي لي كل المجالات في الحديث .. فتحرأت ان اقول ما لا اقوله في الواقع ..

جميلة هي العواطف .. تنقل الانسان من كوكب الى اخر .. دون ان يشعر .. وكوكبي الان انت .. لكته كوكبي حزين ..

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 5

 

IMG_20170726_132203

انا والايام .. اعمى في فراغ .. 5

عدت من رحلتي الصغيرة وانتي معي .. لأستعد لرحلتي الاخيرة .. وانتي معي ايضا سيدتي .. ولتكوني اول من يعلم برحيلي .. واول من يعلم بوصولي .. واول من يطرأ في بالي ان اتحدث معه في صباح وصولي .. كان همي ان تشعري انك مهمه .. لكنك سيدتي لم تفكري بذلك .. بل كان الموضوع محير لك .. وخلق اسأله كثيرة .. واجويه كثيرة سيدتي .. هل تعرفين لماذا تعددت الاسئلة والاجابات .. لأني لم اخبرك منذ البدايه ما اريد ان افعل حين عودتي .. ولم اخبرك بذلك الا بعد فترة سيدتي .. تذكرين ..
كان من حقي ان اخبء شيء من واقعي .. لنفسي .. ولكي لا تبنين عليه تصورات .. لكن ذلك السر الصغير الذي خبئته عنك .. اصبح في نظرك ذنب معلق في رقبتي .. واثم لا يغتفر من اثامي .. الكثيرة .. التي .. احتفضتي بها للنهاية .. ثم اخرجتيها جميعها ..

فراغ .. انا فراغ .. في فراغ .. اعرف ذلك ..

تحدثنا كثيرا .. وبدأت التفاصيل .. تتضح .. والامور تتضح .. والعلاقة تتضح .. سكره هوى .. طويله .. طويله .. لم استطع ان افق منها حتى يومي هذا .. وانتي غائبة عني .. لا زلت سكرانا .. فرحا .. او حزنا .. فخمرك .. خمر .. لا بخطأ .. ابدا