ميراث اجدادي اليهود ..

 

2017-09-1816_04_49.058875-www-St-Takla-org-Jewish-Star-01-with-Law

ميراث اجدادي اليهود ..

يبدو ان اليهود يريدون أن يرثوا العالم ، فبعد أن تمكنوا من احتلال فلسطين ، أصبحت المطالبات على قدم وساق بميراث اجدادهم في الدول العربية المحيطة بهم ، مصر والعراق والسعودية والبحرين ، والكويت حالياً والمغرب وتونس والجزائر ، فكل الدول العربية كان بها جاليات او افراد من اليهود ، عاشوا فيها فترة من الزمن ، لكنهم رحلوا .

ليست تلك المطالبات جديدة ، فقد تكبدت المانيا خسائر كبيرة في التعويضات التي دفعتها ليهود المانيا الذين اجرم بحقهم هتلر ، ورغم ان هناك ضحايا اخرين لهتلر غير اليهود إلا ان اليهود هم من انتزع تلك التعويضات من الدولة الألمانية لأنهم يملكون وسائل الضغط المناسبة لذلك ، ويعرفون كيف يستخدمونها في الوقت المناسب .

يتجاهل العالم تلك المطالبات التي يثيرها اليهود بين الحين والآخر ، ولا ادري هل ذلك عن عمد أم انهم يتجاهلونها لأنههم لا يرون أن الأمر جادد في الوقت الحاضر ، لكننا نعرف تلك التصرفات من اليهود ، فهم يثيرون الامر مرة تلو الأخرى حتى يترسخ في العقول ويصبح الصوت الواحد أصوات تنادي بتلك الحقوق ، ويصبح لتلك المطالبات صدى اكبر في العالم ثم يثيرها الاعلام بحملات مكثفة ، ثم ينتزع اليهود تلك الحقوق المغتصبة من وجهة نظرهم .

لو رجهنا لتاريخ اليهود نجد أنهم توزعوا في العالم على شكل أقليات أو أسر متناثرة ، في مجتمعات مغلقة ، في أوروبا الشرقية والغربية ، والامريكيتان ، والشرق الأوسط ، والمطالبات اليهودي بالتعويضات لم تقف عند حدود المانيا ، بل تمددت الآن لبلدان الشرق الأوسط ، وفي العقود القادمة ، سيطالب اليهود بميراثهم في أوروبا ، وروسيا ودول الاتحاد السوفيتي السابق ، ولا ندري ربما نجد لهم جذور في الهند والصين واليابان ، وكوريا ، فكل شيء جائر في هذا الموضوع .

على الدول العربية أن تستعد وتجهز مستنداتها ، ومحاميها ، لتلك المرافعات التي ستكون ماراثونية ، وستحظى بتغطية إعلامية واسعة ، وربما ، أقول ربما ينجح اليهود في الحصول على مبتغاهم ، فيأخذوا نصف المدينة المنورة ، مثلاً ، ولا تدري ربما يعيدون بناء حصون خيبر من جديد او يجعلوها متاحف ، وربما ، يسيطروا على سوق الذهب في المنامة لأن احد التجار اليهود كان يتاجر بالذهب هناك ، او ربما يسيطروا على مستشفيات الخليج تعوضاً عن الإهانة التي تعرضت لها ممرضة يهودية واحدة .

unnamedلا تستغربوا حدوث ذلك فقد نجحوا في أن يستعيدوا أملاكهم من الوحش الألماني وأن يحصلوا على تعويضات عن الضرر المادي والنفسي ، ثم طالبوا بفلسطين ، وحصلوا عليها ، كيف ؟ هذا ليس من شأني لكنهم حصلوا على ما يريدون ، وسيحصلون على ما يتحدثون عنه الآن في الدول العربية بالمزاح ، ليكون حقائق في المستقبل ربما القريب ، والدور القادم على الدول الغربية والشرقية في أوروبا حتى يصبح العالم ملك للسادة اليهود شعب الله المختار وأبناءه .

1 تعليق على “ميراث اجدادي اليهود ..

  1. ” لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين اشركوا”
    عليهم غضب الله وانتقامه أينما كانوا واقصد اليهود المتصهينيين المعتدين والمحتلين لفلسطين
    فهناك يهود في نيويورك ولندن وغيرها قد أحرقوا جوازات سفرهم الصادرة من دويلة الاحتلال الصهيوني في فلسطين المحتلة
    يستطيعون لكن الأمر لله من قبل ومن بعد
    وقد يشاء ويحول بين تسلط الصهاينة وبين استيلائهم على ما ليس لهم حق فيه
    بالنسبة لألمانيا اعتقد سبب نجاح يهود ألمانيا وبولندا وهنغاريا على التعويضات بسبب فشل الألمان في إيضاح الحقائق وإثبات لماذا تم حرق اليهود لأنهم عاثوا في ألمانيا فسادا وسيطروا على المال والاقتصاد الألماني ايام النازية وكانت الرذيلة تمارس في الشوارع وهم اي اليهود اول من أقام بيوت الدعارة
    للأسف لم يبين الألمان ويستخدمون الاعلام بشكل جيد كيف فعل اليهود الصهاينة كل ذلك في ألمانيا وإن النازية اعطتهم فرصة ليخرجوا من ألمانيا سلميا واخذوا ما هو لهم من حقوق ويتركون ما استولوا عليه بالباطل
    أن صهاينة اليهود يحملون ابشع واجرم فكر عرفته البشرية
    وليس على وجه الأرض اجرم منهم
    اسأل الله ان يستاصل شافتهم مع الذين اشركوا من البوذيين والهندوس والشيوعيين

    Liked by 1 person

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.