الـمـوت ..

الموت

 

الـمـوت ..

    إن للموت هيبة ، فتجد الأنسان يقف عند الموت موقف العاجز ، فلا حركة بعده ، ولا قضاء يعلوا عليه ، وإنه يضع الرعب في القلوب قبل وصوله ، والاستسلام حين يحل ، فلا شيء يقف في طريقه ، والكل يجمع على ذلك ، لذا فهو الأمر الأخير في شأن كل انسان ، موقن بحدوثه ، وموقن بعجزه ، ومؤمن بأنه لا يستطيع أن يمنعه .

     الموت شأنٌ عجيب ، لا نعرف له سبب يقيني ، احياناُ يصيبنا المرض ، ونموت في حادث سيارة ، وأحياناً ننتظر وفاة رجل كبير يعاني من المرض ، فيموت أبنه الصغير في فراشه دون مقدمات ، وأحياناً نسير لا نتوقع الموت ولا يتوقعه لنا أحد ، لكننا نسير لذلك القضاء المحتوم ، وأحياناً تصدق توقعاتنا في الموت ، وكل الاحتمالات واردة  لا يستطيع أحد أن ينكر شيء منها .

الموت انتظار

    الموت هو نهاية ، وبدايته هي الحياة ، فما وجد من عدم ، يعود للعدم ، وكل شيء يخلق ينتهي لا محالة ، ولا يحمل الانسان استثناء من ذلك ، بل مهمته تنحصر في تحسين الحياة ، التي ستنتهي حتماً بالموت ، ولو عرف الانسان متى يموت ، لما عمل لذلك ولا أجتهد ، فحين يكون الموت غيباً ، يترك مساحة الأمل قائمة ، لا ينهيها ، فيكون الأمل بالحياة ، هو الدافع للاستمرار .

    الموت ربما مرحلة ، ربما نهاية ، ربما ، وربما ، وربما ، قالوا عنه كل شيء ، ولم يقولوا عنه شيء ، قالوا هو رحلة ، وقالوا هو نهاية الرحلة ، وقالوا هو بداية لرحلة جديدة ، وقالوا هو الذهاب للعدم ، وقالوا لا حياة بعد الموت ، وقالوا الحياة الحقيقية بعد الموت ، وقالوا ، وقالوا ، وقالوا ، والناس في هذا مذاهب ، وكل مذهب ، وكل ديانة ، تفسر الموت بطريقتها ، لكنهم جميعاً متفقون على شيء واحد ، أن الموت سيقع لا محالة ، فالجميع يسلم بحقيقة الموت ، مهما اختلفت المذاهب في الخلق أو النشوء والتطور ، او غيرها ، يبقى الموت الحقيقة التي يسلم بها الجميع دون جدل ، فيختلفون عما كان قبله ، ويختلفون فيما سيحدث بعده ، ويتفقون أن الموت حقيقة واجبة الحدوث .

قال تعالى ((نَحْنُ قَدَّرْنَا بَيْنَكُمُ الْمَوْتَ وَمَا نَحْنُ بِمَسْبُوقِينَ  ))

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.