بشر في كوكب أخر ..

دائما ما يكون هناك شخص يجوب شوارع المدينه يبحث عن ذاته في وجوه المارة ، وكأنه يبحث عن احد يشبهه ، ليرى فيه نفسه ، ريما لن يجده ابدا ، والاكيد انه لن يجده ، لأن الإنسان لا يتكرر في اشخاص اخرين حتى وان تشابهت الملامح او الوجوه .

يجوب الشوارع ويهوى الجلوس على الارصفه ، يدقق في ملامح البشر ويقرأ تلك السكنات والنظرات ، وربما يتهور ويفعل اشياء مجنونة لكي يصل الى ذاته التي يفتقدها ، بين السكون والضجيج ، بين صخب الشارع ومتاهات صدره ، يريد ان يرى البشر لكنه لا يريد ان يتحدث مع احد منهم ، يريد ان يستمع للأصوات لكنه لا يريد ان يفهم منه شيء منها ، يريد ان يرى الجمال ولا يريد ان يلمسه ، يرى الفقر ولا يضايقه ، يرى كل شيء لكنه مشغول في بحثه ، فهو يرى الاشياء لا لأنه يريدها ، بل ليبحث فيها عن ذاته .

هذه الفئة موجودة ستكتشفهم حين ترى اعينهم تدور في المكان كانه يبحث عن المجهول او ربما اكون انا ، او انت .