الاعلام ؟ بين ما .. وما ..

alammray.jpg

ليست القنوات الفضائية هي التي تصنع الحدث ، لكنها تنقله ، وتشكله وتزينه ، وتضع بئرة التركيز حيث تريد ، ثم تقدمه بصورة مثيرة للمشاهد ، ليستقبله بكل ما فيه من موضوعية وما فيه من زيف ، لكن الاحداث المهمة دائما ما تطرح نفسها على ارض الواقع ، رغم ان هناك بقاع في الارض غائبة عن قائمة الاخبار المهمة ، ولو كانت قليلة في هذا الزمن ، الا انها موجودة .

كذلك يوجد بؤر توتر في العالم يتجاهلها الاعلام عن قصد ، فلو وقع حدث في الولايات المتحدة وحدث في ميانمار ( بورما ) الاكيد ان الخبر في الولايات المتحدة سيحظى بالاهتمام الاكبر ولم كان الضحية شخص لكل مئة في ماينمار ، التي يتجاهلها الاعلام عن قصد احيانا كثيرة ، ويشير اليها على فترات متباعدة دون ان يطرح الكثير من الحقائق ، وربما يزيف شيء منها .

العمل الاعلامي له شرف كما العمل الطبي تماما ، وكما نجد في الطب اناس يستغلون مهنتهم نجد ايضا في الاعلام اناس تفعل نفس الشيء لكن على نطاق اوسع ، فالأعلام يخاطب عقل الشعوب ، والطبيب يخاطب عقل مريض واحد فقط ، لذا دخل لمجال الاعلام علماء النفس وعلماء الاجتماع والمحللين النفسيين ، ليضعوا لمساتهم على الاخبار والاعلام ليؤثر على الشريحة الاكبر من المشاهدين .

هي صناعة عملاقة ، وقوة هائلة ، وهذه هي الحقيقة المطلقة التي يستخدم العالم الاعلام بموجبها ، فتشن الحروب الاعلامية ، وتغسل ادمغة الشعوب وتزيف الحقائق من اجل اغراض اجرامية ، احيانا ، واقتصادية ، احيانا اخرى ، رغم اني لا افرق كثيرا بين الاجرام بمعناه الحرفي ، والاجرام الاقتصادي فالأول يقتل الاشخاص ، والثاني يستعبدهم .

لم تكن للعرب قوة اعلامية على ارض الواقع ولم يكن لديهم ارشيف اخباري يأرشف الاحداث بالمنظور العربي ، وكان اعتماد وكالات الانباء العربية على رويتر وغيرها من المصادر ، وبعض المراسلين ان وجدوا ، وحين انطلقت ال بي بي سي العربية في لندن كان حدث كلنا تابعناه باهتمام ، لكن هذا الحدث دمر للأسف بأيدي عربية ، لكن الفكرة ضلت موجودة فالتقطتها قطر ، ونفذت اول قناه اخبارية عربية واسعة الانتشار ، وبأرشيف اخباري عربي يوثق ويرصد عبر شبكة مراسلين واسعة النطاق .

لست بصدد التحدث عن مهنية الجزيرة من عدمه لكنها كقناة تعتبر الافضل في مجا الاخبار على مستوى العالم العربي ، وبنجاح الجزيرة ظهرت قنوات اخرى ، على الساحة العربية وغيرها ، لكنها لم تنال القبول لدى المشاهد العربي كما حصل لقناة الجزيرة ، ولو اعتبرنا ان كل القنوات مسيسة ، فقناة الجزيرة ايضا يمكننا تصنيفها انها الاقل تأثر من غيرها من القنوات في هذا الجانب .

يوجد خلل كبير في مصادقيه الاعلام العربي خلل في الاقلام ، والاذاعات ، والقنوات ، وحتى عبر وسائل التواصل الاجتماعي بانتشار ما يسمى بالذباب الالكتروني الذي يحارب كل ما هو مخالف لنظرة السلطات التي يعمل لديها ، يجعل الفرد العربي في حيرة من امره ، في امور كثيرة وفي احداث كثيرة ، ورغم كل هذا يوجد راي عام يتشكل في نهاية المطاف ولو اخذ المزيد من الوقت .

محاولة زرع الخلل في الاعلام العربي عبر كل الوسائل ، هو محاولة التأثير على العقل العربي وعدم منحه المساحة الكافية ، ليضع مقارناته الصحيحة على الاحداث ، وعلى قضية الانتماء ، والاولويات التي يجب ان تتبع في عالمنا العربي ، وزرع الانتماء المحلي ليكرس فصل الاقطار العربية ليصبح مستحيلا ، وكنت استمع منذ فترة للمحلل ديفيد هيرست وكان يتحدث عن الثورات العربية ، ويقول : نادى المتظاهرون بطلب الحرية والعدالة الاجتماعية ، ولم ينادوا بالوحدة العربية ) ، ولفت انتباهي حديثه ، لأن التفكير العام للمواطن العربي اصبح محصورا في القطر الذي ينتمي اليه ومفصول عن الانتماء الاكبر والمحيط الاكبر .

والحقيقة ان تلك الحدود وضعها سايس وبيكو ، فاصبح المواطن العربي ينتمي لتلك الحدود ، وحبس نفسه في خطوط وهمية رسمت حديثا ، على يد اشخاص لا ينتمون للشرق الاوسط من الاساس ، كما ان التقسيم كان لتوزيع الدول العربية كمستعمرات ، وما كرس هذه الافكار هو الاعلام ، وبث النزعة القومية ، والطائفية ، والعنصرية والقبلية ، والوسيلة الاكثر تأثيراً هي وسائل الاعلام ابتداء من الاقلام وهي الصحافة ، والاذاعة ثم التلفاز ثم الانترنت .

لا نستطيع ان نبرأ وسائل الاعلام ان من يريد الاضرار بالشرق الاوسط والعالم العربي ، وجهها لمصلحته ، واثر من خلالها على الوعي العربي تأثيراً عميقا ، ربما لا يمكن تجاوزه عبر عصور ، او ربما لا يمكن تجاوزه للابد .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة أكيسميت للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.